06‏/02‏/2015

1#

انا عايزة اعمل حاجات مبهجة ، عايزة اعمل حاجات تخليني مبسوطة وفي نفس الوقت متكونش بتستنزف من روحي وبتاكل حتة ، عايزة لما اتخنق واتضايق من ناس الاقي الفكرة اللي تحضنني ، ولما الفكرة تتعاد وتبقى روتينيه ومملة يبقى عندي رفاهية اني اغيرها ، نفسي اعيش الدنيا زي ما بحب اعيشها ، نفسي متكسفش اني اقول مليت .. زهقانة ، احاسيس طبيعية جداً انها تنتاب شخص مودي زيي ، بس اللي مش طبيعي انى ازهق فملاقيش الا طبطبة بكلمة استحملي ، لأن دفن روحي بالحياة شيء ميستحقش اني استحمله .
***
لما دخلت عرض "1980 وانت طالع " مع صحابي نص الأسبوع اللي فات ، كان هدفإني اكسر الروتين وحط تحت الروتين 10000 خط !
المشكلة ان العرض مكنش كوميدي ومكنش تراجيدي بس كان هم جديد أنضاف لقايمة همومي ,
لما تحس ان وكسة التوهه دي صابتنا ، وان الوبا بيتفشى والعفن مبقاش ينضف بمية وكلور محتاج اننا نتخلص من كل حاجة ونبدأ ع نضافه .

العجز اللي بيكومني في جنب الاوضة زي ست عجوزة مش عارفة تناول نفسها كوباية ماية علشان تاخد حباية الدوا اللي هي مش متأكدة ان كانت هي دي اصلاً الحباية المناسبة ليها .. ماهو النظر راح ومبقتش بتعرف تميز !

انتي لسة مصدقة انك طفلة وجناحاتك هتشيلك وتبعدك عن البؤس ؟
انك هتغلطي فتقولي انا اسفه ويتنسي الغلط ،
او تقولي انا مسامحة وتعرفي تكملي !
فيه غلط بينتف الجناح والسماح لازق جواه حقد بيوسخ جناحك ويسوده !



هناك تعليق واحد: