01‏/06‏/2011

مجرد وردة

أجمع اشياءه المبعثر حولى ،
رسائل احتضنتها كتبى طويلا ،
أجندة تمتلأ بذكريات ...
وبعض من حب بقلبـــى !

فأشعل بها حرائق شجارنا الأخير 
ارى الرماد لأدرك اننى انتهيت منه
اتنفس الصعداء ...
ما البث ان ارتاح قليلا
حتى تهزنى ذكر شىء آخر نسيته ...
تلك الوردة التى تسكن كتاب رفى ....

كانت هديته الاولى ،
مد يـــده الى بها 
لتستقر تلك الوردة بقلبى 

هل حقاً نسيتها ؟!
ام خفت على اوراقها لهب النيران ؟!!
اؤنب نفسى .... 
وانا ارى فعل التناسى واضحاً 
بمسأله تلك الوردة !!

تسبقنى يداى ... 
الى ذلك الكتاب الذى تختبىء داخله ،
أخرج تلك الهاربة من مكمنها 
أتحسس اوراقها ....

ربما تحمل اوراقها آثار الزمن
اما عدا ذلك لم يتغير شىء 
لازالت تحمل ذلك السحرى الناعم 
الذى تنقله فيلتف حولى يحتضننى .... !

اوشك ان القيها خلف رماد صاحباتها 
اتوقف ...
فأساأل نفسى :
" متى كان حضور النسيان
مرتبطاً بالتخلص من " مجرد وردة " ؟!!



التدوينة الأولى بـ حملة : دَوِنْ

هناك تعليقان (2):

  1. حلوة اوى يا بوسي
    بالتوفيق يا قمراية

    ردحذف
  2. عبدالله جمجوم14 يناير، 2013 7:07 ص

    وه كتير

    ردحذف